Posted by: drmaid | مايو 7, 2011

الضغوط النفسية للمعلمين في التربية الخاصة والعامة (0دراسة مقارنة ) رسالة ماجستير

Abstract

A Comparison Between Teachers Of Special Education

And Teachers In Regulary Schools With Regards

To The Vocational Stress Encountered ( In Saudi Arabian )

The Purpose of the Study Was to eompare Between the Occpational Stress Encounter’ed by Teachers of Special Education ( Mentally Retarded , The Deaf and The Blind ) and The Occupational Stress Encountered by Teachers in regular School . The Study also Aimed to Find Out Whether Vocational Stress Teachers Of Special Education Encounter Differ According to the Type of The Handicap Their Students Have .
One Group of 25 Male Teachers and 25 Femala Teachers Was Selected From Three Different Kinds of Special Education Institutions ( For The Mentally Retareded , For The Deaf , And For The Blind ) . Another Group Of 75 Femala And 75 Male Teachers in Regular Schools Was Used For a Control Group And For Comparison . When Both Groups Were Studied In Terms Of Educational And Vocational Background , They Were Found To Be Rather Comparable . All Teachers Were Saudi Arabs .
An Inventory Of Thirty Eight Item Was Then , Designed As Atool By Which Vocational Stress Could Be Assessed . Its Validity And Reliability was Found Satisfactory . Nine Sub-dimensions Took Part In Forming The Global Score Of Vocational Stress . These Were : Teaching Load , Vocational Role , Vocational Monotony And Routine , Students , Conduct , Social Support , Participation in Decision-making , Work Physical Environment , Financial Gains , And Vocation’s Esteem and Appreciation .
The Administration Of The Inventory To All Three Hundred Subjects Ied To These Findings
1. While The Subdimensions of High Potency For Teachers Of Special Education Were : Occupational Load , Students Conduct , Social Support , Participation In Decision-making And Work Physical Environment , They Were For The Control Group Of Teachers : Vocation’s Esteem And Appreciation , Participation In Decision Making And Occupational Load .
2. Teachers Of The Handicapped Encountered more Vocational Stress Than The Regular School Teachers Did . Yet The Difference Between Both Groups in The Total Score Of Vocational Stress Was Not Statiscally Significnt . Only The Difference Between Both Groups Along Sub-Dimensions Of Students , Conduct , Social Support , Work Physical Environment and Financial Gains Reached The Statiscal significance Level .
3. Vocational Stress Encountered By Teachers Of Special Education Proved To Differ According To The Natura Of The Handicap Their Students Have . While All Teachers Of This Category Suffered Equally From Certain Subdimensions Of Vocational Stress , Namely : Work Load , Students’ Conduct , Teachers Of The Mentally Retarded Complained Most Of The Lack Of Social Support , Teachers Of Deaf Students Of Work Physical Environment , And Teachers Of The Blind Of Work Routine And Monotony . These Differences Were Of Such A Magnitude As To warrant Statistical Significance

موجزالدراسة
من اعداد الباحث / معيض الزهراني

هدفت الدراسة الحالية إلى التعرف على أبعاد الضغوط المهنية التي تواجه المعلمين , ومدى إختلاف هذه الضغوط بين معلمي التربية الخاصة والتربية العامة من جهة , ومدى اختلاف هذه الضغوط بإختلاف نوع الإعاقة التي يتعامل معها معلم التربية الخاصة من جهة أخرى 0
وبالتحديد فإن هذه الدراسة حاولت الإجابة عن الأسئلة التالية :
1 – هل تختلف أنواع الضغوط المهنية التي يتعرض لها المعلمون في مؤسسات التربية الخاصة عنها في مؤسسات التربية العامة ?
2 – هل توجد فروق دالة إحصائياً بين درجات الضغوط المهنية التي يتعرض لها المعلمون في مؤسسات التربية الخاصة ومؤسسات التربية العامة ?
3 – هل تختلف أنواع الضغوط المهنية بإختلاف نوع الإعاقة في مؤسسات التربية الخاصة ?
4 – هل توجد فروق دالة إحصائياً بين درجات الضغوط المهنية بإختلاف نوع الإعاقة في مؤسسات التربية الخاصة ?

عينة الدراسة

تكونت عينة الدراسة من ( 300 ) معلم ومعلمة من مؤسسات التربية الخاصة ومدارس التربية العامة : منهم ( 150 ) معلماً ومعلمة من الذين يعملون في معاهد المتخلفين عقلياً ومعاهد الصم ومعاهد المكفوفين في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية و( 150 ) معلماً ومعلمة من مدارس التربية العامة 0
استخدم في الدراسة مقياس للضغوط المهنية ( من إعداد الباحث ) يقيس تسعة أبعاد فرعية هي : العبء الوظيفي , الدور الوظيفي , الروتين الوظيفي , سلوك التلاميذ , الدعم الاجتماعي , المشاركة في القرارات , بيئة العمل المادية , العائد المالي , وتقدير المهنة . وقد استخرجت للمقياس دلالات صدق وثبات مقبولة مما يبرر إستخدامه لأغراض هذه الدراسة ,
نتائج الدراسة
وفيما يلي أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة :
1 – كشفت الدراسة عن وجود إختلاف في أنواع الضغوط المهنية التي يتعرض لها المعلمون في مؤسسات التربية الخاصة وبين الضغوط التي تواجه المعلمين في المدارس العامة , حيث أحتل العبء الوظيفي وسلوك التلاميذ , والدعم الاجتماعي والمشاركة في القرارات , وبيئة العمل المادية مكان الصدارة لدى معلمي التربية الخاصة , في مقابل تقدير المهنة , والمشاركة في القرارات , والعبء الوظيفي لدى معلمي التربية العامة 0
2 – كشفت الدراسة عن أن معلمي التربية الخاصة يعانون من ضغوط بدرجة أكثر شدة من معلمي التربية العامة وخاصة في مجالات : سلوك التلاميذ , والدعم الاجتماعي , وبيئة العمل المادية , والعائد المالي 0
3 – أظهرت الدراسة أيضاً وجود إختلاف في مصادر الضغوط التي تواجه معلمي التربية الخاصة بإختلاف نوع الإعاقة التي يتعاملون معها , حيث وجدت مصادر مشتركة بين الفئات تتمثل في بعدي العبء الوظيفي , وسلوك التلاميذ . كما تمايزت بعض الفئات بمصادر للضغوط تنفرد بها عن الفئات الأخرى , ومن أهم هذه المصادر : الضغوط المرتبطة بالدعم الاجتماعي بالنسبة لمعلمي المتخلفين عقلياً , وضغوط بيئة العمل المادية بالنسبة لمعلمي الصم , وضغوط الروتين الوظيفي بالنسبة لمعلمي المكفوفين 0
4 – كشفت الدراسة عن وجود إختلاف دال في درجات الضغوط بإختلاف أنواع الإعاقة في مدارس التربية الخاصة


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: